Not sure what program is right for you? Click Here
CIEE

© 2011. All Rights Reserved.

Study Abroad in

Back to Program Back to Blog Home

« Fall 2015 Arabic Language Program Issue I | Main | Fall 2015 Arabic Language Program Issue III »

11/19/2015

Fall 2015 Arabic Language Program Issue II

NewsletterBannerAmman

12065642_10152981157867924_8383301658005393243_n

Welcome to the Second issue of the Fall 2015 Arabic Language Program newsletter. As you will note our newsletter is written by the students in Arabic without editing by the instructors or the staff. It is the original work that came directly from the students and we are so proud of this outcome. 

أكاديمية الطبخ

WP_20151022_017

Rachel Tranchik from American University shares with us her experience in cooking at the Royal Academy of Culinary Arts

        أنا و لورا شاركنا في النشاط في أكاديمية الطبخ في تشرين أول مع طلاب من برنامج اللغة و الثقافة و البرنامج الدبلوماسي. حاولنا أن يكون النشاط باللغة العربية و أستاذة الطبخ تكلمت باللغة العربية  ولكن اللغة الرسمية في الأكاديمية هي اللغة الإنجليزية فللأسف بعض الكلمات كانت باللغة الإنجليزية. عندما الأساتذة الآخرين فهموا أننا نتكلم اللغة العربية كان هناك مناقشة جيدة معهم عن لماذا هم اختاروا الطبخ و وظائفهم قبل الأكاديمية.

كان هناك وقت كثير للمحادثة لأن  طبقي أنا و لورا كان بسيطاً. طبقنا كان سلطة تتكوّن من الفلفل الحلو و الكوسا و الباذنجان مع البلسمي و البارما. كل الخضروات كانت مشوية ولكن أحرقنا بعضنا البعض  عن طريق الصدفة. الطبق كان لذيذاً و الحكم " مدير الأكاديميّة " أثنى على السلطة.

رايتشل ترانشيك - الجامعة الامريكية

إسمي سيينا

12118681_10152981047502924_2575210042440211699_n

Seinna Wdowik from University of Notre Dame shares with us some aspects of her personal profile.

       في البداية، ولدت في كولورادو في فبراير 1996، و بعد عدّة سنوات انتقلت من كولورادو إلى نورث كرولينا. أحببت جيراننا و بيتنا كثيراً، و نورث كارولينا كانت مكاناً ممتازاً لأقضي طفولتي. عندما عمري كان 10 سنوات، عائلتي رجعت إلى كولورادو و نحن ما زلنا نعيش هناك.

      بالإضافة إلى ذلك ، بدأت دراستي في جامعة نوتردام قبل سنتين. أدرس العلوم السياسية و اللغة العربية، و اخترت أن أركّز على هذين الموضوعين لأنني أعتبرهما ممتعين كثيرين. علاوةً على ذلك، أتمنّى أن أعمل في التنمية الدّوليّة في الشّرق الأوسط في المستقبل، و أؤمن بأنّني سأحقق أكثر و سأعمل بطريقة أحسن، إذا فهمت سياسات و لغة المنطقة التي سأعمل فيها.

        إلى جانب ذلك في المستقبل البعيد أريد أن أعيش خارج أمريكا مع عائلتي و زوجي و أطفالي.

في النهاية قدوتي في الحقيقة ، أبي و أمي خصوصاص عندما أكون في الأردن، أنا ممتنّة لهم و أحترمهم كثيراً. الاثنين يعملان و يساعدان الناس في العمل، و عندهم قيم قوية في الحياة.

     علّموني أنّ العمل شاقّ و لطيف و مهمّ كثيراً في الحياة، و أتمنّى أن أتعلّم أكثر منهم في المسقبل

سيينا ودويك - جامعة نوتردام

البيت العربي

WP_20151118_019

Christopher Burr from University of Arizona describes living in Al Biet Alarabi (the Arabic House)

شو بدي أحكي تأحكي عن البيت العربي. موجود في البيت ثلاث غرف، أربعة أسرة، مطبخ حلو،بلكون رائع، و خلال هاد الفصل الدراسي واحد طالب، يعني أنا.فمعي كل مكان البيت لنفسي و لما أنا قالت هيك لعائلتي في أمريكا، هم سألوني إذا أنا شعرت واحيد، و بالصراحة، لا. كل اسبوع عندي مسرّةالاستضاف الطلاب من البرامج في بيتي (يعني البيت العربي).كلنا نجتمع مع الاساتذة من سي اي اي اي وعندنا أنشطة اللي يتراوحون مناقشة مع طلاب أردنيون و طبخ (و الطبخ دائماً لذيذ). كمان، حتى لما ما فينشاط في البيت العربي، الدار زي مكان الاستراحة. فممكن في يوم لما كل الطلاب يجتمعون مع بعض ويطبخون شوي أو إذا المدرسة ملغية عشان المطر، نستخدم اليوم كيوم الافلام في البيت. و فوق هيك، حتى لوأسكن بنفسي، عندي كمان عائلة أردنية. يعني، فوق البيت تسكن العائلة شراف و هم، بلا ريب، الأحسنعائلة في كل المملكة الأردنية. إذا في لحظات لما أشعر قلقان أو بس بدي وقت بعيد من واجب الصفوف، أناأخذ الوقت و أروح أزورهم. الدكتور نعيم (أبي المستاضيف) يقول لي قصص مضحكة عن حياته أو تغريد(أمي المستاضيفة) تحكي معي عن المسلسلات التركية في التلفاز و هديل (أختي المستاضيفة) تساعدني معترجمة المسلسلات عشان تؤكد آنا أفهم كل شي. بالصراحة، كل مرة أنا معهم، يومي يصير أحسن بس معمناقشة شوية، شوي شاي و حلويات. ففي النهاية، اختياري مع البيت العربي كان رائع عشان عندي كل شي:خصوصية، حرية، عائلة حلوة و لطيفة، و ضيوف كل اسبوع. أنا راح أشتاق البيت العربي، مش بس عشانالبيت نفسه، بس كمان عشان الجو موجود مع البيت و كل الذكريات اللي كانوا معمولين فيه.

     كريس بير - جامعة أريزونا

 

Comments

Feed You can follow this conversation by subscribing to the comment feed for this post.

Verify your Comment

Previewing your Comment

This is only a preview. Your comment has not yet been posted.

Working...
Your comment could not be posted. Error type:
Your comment has been posted. Post another comment

The letters and numbers you entered did not match the image. Please try again.

As a final step before posting your comment, enter the letters and numbers you see in the image below. This prevents automated programs from posting comments.

Having trouble reading this image? View an alternate.

Working...

Post a comment

Categories