Not sure what program is right for you? Click Here
CIEE

© 2011. All Rights Reserved.

Study Abroad in

Back to Program Back to Blog Home

1 posts from October 2014

10/02/2014

FALL 2014 Arabic Language Program ISSUE I

 

NewsletterBannerAmman

WP_20140930_014

Introduction 

The Arabic Language program in Amman is the outstanding program for learning Arabic as a foreign language. The gemstone of this program is the Arabic Language Pledge which the students have signed in the first week of their arrival, and they have been doing an excellent job in staying committed to this pledge. The students use Arabic with their homestays, in the streets, in the taxis, in their classes and with the staff and language partner. So it makes complete sense to integrate this newsletter with their language pledge and have them participate also in Arabic.

A note will be written in English to briefly explain the main idea of the participation and what it describes. I hope you will enjoy our unique Arabic newsletter. 

 تدريب تدخل المتفرج/ By Stander Intervention Training

Note: In order to create a sense of community among the CIEE students and to have them ready to help each other in their study abroad experience, the students had the chance to participate in the By Stander Intervention Training with the CIEE staff. Emily Cramer from UC Berkley was one of the attending students and she wrote this paragraph to describe her participation in this training.

امس, حضرت حدث في مركز سي اي اي اي لاتعلم عن "Bystander Intervention ". انا و مجموع من طلاب, اساتذة, وموظفين سي اي اي اي تجمعنا لنشارك في الحدث. بيل بول, مسؤول الامن لي سي اي اي اي في كل العالم, حدث عن نظارة " Bystander Intervention" و درّسنا عن كيف سيكون من الممكن ان نحمى اصدقاءنا و زملاءنا. اكلنا بيزا, ناقشنا مواضيع صعبة, علمنا, و تمرننا النظريات التي درسناها. انشاء الله لن سيكون من اللازم ان نستخدمها ابدا - و لكن اذا كان لازم, نحن جاهزون. 

ايميلي كرايمر

يوسي بيركلي 

صفوف برنامج اللغة العربية/Arabic Classes

Note: Eitan Sayag from Georgetown University describes his Arabic classes and expresses his enthusiasm to learn more about the culture and the language through the ArabicLanguage Program: 

الان احنا في الاسبوع الرابع الفصل الدراسي. من أول يوم كنا نعرف الأساتدة ممتازون والصفوف ستكون رائع. الان بعد تقريبا شهر فمن الواضح أن الدراسات في مجلس التبادل التعليمي العالمي الأفضل وسنتحسن كثيرا باللغة العربية. عندنا أربعة صفوف: صف الفصحى وصف العامية وصف البحث والكتابة وواحد صف اختياري (الصحفة أو الإسلام). عندي صف العامية مع الدكتور ناجح العظيم ونستخدم الكتاب الذي كتبه “شو فيه ما فيه”. كل يوم الأحد والثلاثاء والخميس أصحو متحمس لهذا الصف. بعض الأحيان عندنا صف عامية برا ويوم واحد افطرنا في مطعم مع بعض. هذا الصورة من صفنا في المطعم (اكلنا مناقيش! زاكي!)

صف القصحى مع الدكتور صالح العظيم ولكن انا افضل لقبه “رمبو”. في اول صف كان يأطينا اسماء عربية روس اسمه عبداللطيف ونيكولاس اسمه علوش وأملي اسمها أمل وروسيو اسمها شاطورة وزينب طبعا اسمها ما زال زينب وايضا نورة عندها نفس الاسم واخيرا اسمي كان اسد ولمكن رمبو غير اسمي إلى الغضنفر. صف الفصحى ممتع كثيرا خصوصا في يوم الخميس عندما نناقش وندرب الحديث.

صف البحث والكتابة مع الاستاذة هدى العظيمة مفيد جدا. تعلمنا كثير اشياء من كيف نكتب رسالة بريد الاكتروني رسمي إلى دعوة زفاف. ايضا نكتب بحث عميق مع مداخل كثيرة. من الضروري عن نكتب المدخل الاول لهذا الاسبوع. كل واحد اختار موضوع مختلف للبحث والموضوعات متنوعة في كل مجال يضمن السياسة والثقافة والدين والفن.

الدكتور بيان العظيم يدرّس الصفوف الاختيارية: الصحافة والاسلام. في صف الصحفة الطلاب يقرءون ويستمعون إلى الاخبار بالعربي. كل اسبوع يركزون على موضوع جديد مثلا التريخ الاردن والصراع الإسرائيلي الفلسطيني. انا في صف الاسلام ونخن نناقش ونتعلم عن كل شيء في دين الاسلام. بعد الاحيان اذا كان عندنا كثير اسئلة عن موضوع واحد نغير برنامج الصف ونتعلم عن الموضوعات التي نهتم بها. يوم واحد كان عندنا مناقسة مثير للاهتمام مع طلاب الاردنيين في الجامعة عن دور المرأة في الدين وركزنا على الحجاب. صف الاسلام مفيد جدا بالحياة هنا وبسبب هذا الصف افهم كثير من الثقافة الاردنية الذي جذورها في الدين.

كل الصفوف رائعة كثيرة والاساتاذة الاحسن! احب ان اذهب الى صفوفي كل يوم!

أيتان الصائغ

جامعة جورج تاون 

الزميل اللغوي/The Language Partner

Note: Ross Waserman from Georgetown University talks about his experience with the Arabic Language Partner: 

سوف أتكلم عن زميلنا اللغوي في برنامج اللغة العربية سي أي إي إي. إسم زميلنا اللغوي هو مصطفى وهو طالب في الجامعة الاردنية. مصطفى في البرنامج الدكتوراه ويدرس الشريعة (دين الاسلام وقوانينها). تعرفنا عليه الاسبوع الاول في جامعة أميرة سمية (الاسبوع الثاني في الاردن) وتناولنا الغداء معه وزينة في مطعم قريب من الجامعة إسمه "كاستلو" والحمدلله استطعنا أن نأكل بيتزا! كان مصطفى لطيف جدا وتحدثنا حياته وحياة بشكل عام في عمان. بعد ذلك تبادلنا أرقامنا التليفوني وكلنا اجتمعنا معه كل أسبوع لمدة ساعة واحدة للتحدث بالعامي الاردنية. بعض الوقت اجتمعت معه بنفسي وكان الاجتماع صعب لأن عمره ٣٠ وأنا فقط ٢٠ وليس هناك المواضيع كثيرة للكلام بسبب الفرق بين ثقافتنا، ولكنني أيضاً اجتمعت معه ومع طلاب اخرين وهذا كان مفيد جداً. أحب الاجتماعات مع مصطفى كثيراً ألان وهي مفيدة جداً لتعليم العامية. 

روس واسرمان

جامعة جورج تاون 

 

تجربة مع عائلة المستضيف/Host Family Experience 

Note: Amman is a beautiful city and its citizens take pride in the authenticity and the beauty of their city. The diversity of Amman’s population reflects the history of the city. In Amman you can meet Jordanians, Palestinians,  Iraqis, Syrians, Egyptians and Libyans all in the same neighborhood if not all in the same building! This diversity is the result of the refugees’ influx from Iraq, Syria, Palestine to Amman over the years. Amman is the safe haven in the Middle East for the refugees fleeing their countries looking for safety and stability. One of the height lights of the Arabic Language Program in Amman is the mandatory homestay component which gives the students the opportunity to live and interact with Jordanian families from different origins. Zaynab Malik from Georgetown University describes her life with her host family and emphasizes the positives impact of living with a host family on understanding the host culture.

كلنا في برنامج اللغة العربية عندنا فرصة المعيشة مع عائلة المستضيف. في رأيّ السكن مع أسرة أردنية أحسن طريق لتعّلم الثقافة واللغة العربية. درست في الأردن خلال الصيف في معهد آخر وسكنت في شقة وتوصلت إلى الرأي لا توجد مقارنة بين المعيشة مع العائلة والمعيشة في الشقة.

 من أول يوم عاملتني عائلة المستضيف كواحد منهم. قال أمي وأبوي المستضيف: "كلنا أسرة واحدة وأي شيء تحتاجين إليها قلي إلينا - نحن هنا لك ونريد أن تكوني سعيدة في بيتنا." أحبّ أمي سهير وأبوي علي وأشقائي علاء ومحمد وزينة وأشعر بأنّهم عائلتي الحقيقية. عندي علاقة قوية مع أسرتي في أمريكا وأشتاق لهم كثيراً فأنا سعيدة لأنّي عندي أسرة محبة في الأردن أيضاً. مثلاً هذه نهاية الاسبوع أسرة المستضيف ساعدتني إستضافة حفلة عيد ميلاد صديقي الذي يدرس معي في برنامج سي اي اي اي.

بالإضافة إلى ذلك أحب قضاء الوقت مع أسرتي ومع أقاربهم الذين يعشون قريب مننا في عمان. والد أمي المستضيفة يعيش تحت شقتنا في نفس البناية وأحب أن أزوره وزوجته وأستمتع بالتجمعات العائلية في بيتهم. فعلاً تجربتي مع أسرة المستضيف أحسن شيء لي في الأردن وأتمنى أن أبقى هنا معهم إلى الأبد.

زينب مالك

جامعة جورج تاون 

  Zaynab

Categories